مواضيع اليوم

مدونة : الوصال الثقافي

الإسم : ناجم مولاي

البلد : الجزائر

سجل في : 2013-06-26 22:18:50

الجنس : ذكر

تعليقات : 0

من أنا : أستاذ الفلسفة والأخلاق بقسم الفلسفة جامعة عمار ثليجي بالأغواط/ الجزائر

تابعوني على :

معرض :

زوار المدونة : 101002

مواضيع المدون

سـيـاسـة (1 موضوع)

الديمقراطية في فكر مالك بن نبي

الديمقراطية في فكر مالك بن نبي الديمقراطية...إن المعنى العام لهذه الكلمة منذ طرحها "بركليس" القيصر الأثيني في خطابه لشعب أثينا منذ 5 قرون قبل الميلاد. كانت تعني – كما هو شائع ومعروف- حكم الشعب نفسه بنفسه, وبذلك يمكن القول بأن الديمقراطية الأثينية إذا كانت تعني "حكم الشعب", فإن كلمة "الشعب" تعني ...

ثقـافات وآداب (1 موضوع)

مفهوم مصطلح التصوف

مفهوم مصطلح التصوف1 – جنيالوجيا : - في اللغة الفرنسية : ( MYSTICISME , MYSTIQUE) هو المقابل للمصطلح الصوفية ، له عدة مفاهيم منها أنه " هو المعرفة على حسبها يوجد ترتيب للحقائق فائقة الطبيعة التي لا تستطيع الوصول بالإدراك الغريب للتجربة المؤدية إلى المعرفة العقلانية " كما أنه أيضا " حالة سيكولوجية لل...

دراسات وأبحاث (25 موضوع)

أثر التطرف الفكري على الفرد و المجتمع (قراءة في الأسباب...وبحث عن طرق العلاج)

تعتبر قضايا التطرف والانحراف الفكري، والإرهاب، والغلو، والعنف، محل اهتمام العديد من المفكرين والإعلاميين والاجتماعيين والنفسانيين نظرا لما تطرحه من مخاطر على الفرد والمجتمع، فقد أصبحت المجابهة أمرا ملحاً على الجميع. لذا تأتي هاته المداخلة بعنوان: أثر التطرف الفكري على الفرد والمجتمع (قراءة في الأسباب ...وبحث عن طرق العلاج) لتجيب على جملة من التساؤلات أهمها: - ما هي الدلالات التي يحملها مصطلح "التطرف الفكري" - "الانحراف الفكري" -"الإرهاب" "في حق الدارس الحضاري؟ وماذا عن تاريخيتها في المجتمع الغربي عموماً، والمجتمع العربي الإسلامي على وجه مخصوص؟ وما هي أسبابها ومظاهرها؟ وما دور التربية في معالجة ذلك؟ - أين تكمن الأسباب أو الدوافع المشرعنة للتطرف و الانحراف الفكري؟ وما هي انعكاساته على فرد ومجتمع العالم؟ - ما هي المطالب الحضارية المقترحة لمعالجة هذا الوباء العالمي؟ أو ماهي السبل الكفيلة بترسيخ ثقافة السلام والتسامح العالميين؟...

آراء وأفـكـار (4 موضوع)

التربية والقيم الاجتماعية

مقدمة تعد التربية علما لكونها حقائق منظمة قائمة على التجارب المتعددة ليصبح الإنسان عضوا صالحا في المجتمع ، وإن هدف العملية التربوية هو تغيير الفرد حتى ينمو ويتغير ويتطور سلوكه من ثم يستطيع أن يسهم في تغيير وتطوير مجتمعه ، وتتخذ أنماط سلوكه في المجتمعات مسارا وفق مجموعة من القيم ، وهذه القيم يخلقه...

الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف

إقرأ المزيــد من الأخبـار..

فيديوهاتي

عذراً... لم يقوم المدون برفع أي فيديو !