مواضيع اليوم

حافز الصدقة المستردة

حافز الصدقة المستردة
حافز الذي استبشر البعض بقدومة اظن انه سيصبح هماً لكل من سيستفيد منه فالشروط التي وضعت والمراحل التي مر بها تدل على ان ذلك الحافز ماهو الا قافز ومتجاوز لمصطلح الاعانة لمن هو عاطل بفعل الفاعلين المتغافلين عن هموم المجتمع , فمن تسبب بالعطالة هي المؤسسات التعليمية والجهات المسؤولة عن التخطيط فالعاطلون عن العمل ذكوراً او اناثاً هم ضحايا الارتجالية والسير بالبركة , حافز الذي سوف يبدأ الصرف كما قيل بداية شهر صفر المقبل تدور حولة تكهنات فمجلس العضو النائم افاقة الله [ مجلس الشورى ]يدرس توصية تشفط ذلك الحق بمعنى ان تلك التوصية تجيز استرجاع مبلغ الاعانة اذا وجد المعين عملاً واسترجاعها تكون على شكل اقساط ميسرة , وتناسى المجلس موارد البلاد وثرواتها التي لا تعرف لجيب المواطن طريقاً في الدول المتقدمة والتي سبقتنا في ذلك لا تسترد ما تعطية المواطن لا تسترده مباشرة ولا بطرق غير مباشرة وتلك الدولبلدان تعي حق المواطن وتعي واجباتها تجاهه وذلك هو جوهر التقدم , اما نحن معشر المجتمع فقد ابتلينا بثروات هائلة وموارد كثيرة واصبحت نقمة لانعمه فمشاريعنا متهالكة واسعارنا باهظة ووظائفنا قليلة ورواتبنا شحيحه وبرامجنا التدريبية والتوظيفية عاجزة وما ناخذة باليمين يٌسترد بالشمال واصبح البلد كالنافورة ؟؟
حافز حق وليس صدقة ولا مكرمة فخيرات البلد ملك للجميع , لكن البعض لا يدرك ذلك فيضع الشروط التعجيزية والدراسات العقيمة والحواجز القمعية وكأن البلد وخيراته ملك له ولزبانيتة , اعضاء مجلس الشورى لا يهمهم الناس فهم طبقة عليا في هذه الدنيا فاموالهم ضاقت بها خزائن البنوك واولادهمم يدرسون في اعرق الجامعات وعلى حساب الشعب ووظائفهم محجوزة منذ ان غادروا , ومنازلهم فلل وقصور فاخرة وسياراتهم طائرات تسير على الاسفلت , خدم واعفاءات وشرهات ومرتبات , وفوق كل ذلك يفكرون بعقلية غير مقنعه فكل مايطرحونه ضد المواطن وكأنهم اوصياء عليه بل وكأنهم اعداء , اعضاء يسهرون الليل وينامون على طاولات المجلس ويش يرجي منهم المواطن؟؟
حافز وضعت امامه عراقيل مثل غيره وسوف يتعرقل به كل عاطل ويلعن الساعه التي صرف فيها لان من وضع العراقيل امامه سيضع عراقيل ومطبات بعد عام او اشهر قليلة من بدءصرفه والسبب في واضع العراقيل فهو ينظر الى مبلغ الالفين وكأنها من مال ابوه ؟؟؟؟
اسال الله ان يصلح الحال والى الله المشتكى




التعليقات (0)

أضف تعليق


الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف

إقرأ المزيــد من الأخبـار..

من صوري

عذراً... لم يقوم المدون برفع أي صورة!

فيديوهاتي

LOADING...

المزيد من الفيديوهات