مواضيع اليوم

نحن من يخاطب الملوك

عادل القرعان

2018-04-30 13:03:00

0

 نحن الوحيدون الذين نخاطب  الملوك ونصنع عجلة التقدم .

 
اما انتم ايها الفلول  ،  اين مكانتكم  من التاريخ السياسي الحديث .
 
لقد اصبحنا نرى فلول من  المسحجين  المتفرغين يستغلون  مواقعهم  الفيسبوكية الضعيفة والمحدودة  البعد والجدل من اجل ابتزاز الآخرين بالكلم الجارح  الذي لاداعي اليه من خلال   المسبات والتشهير وما شابه  علما بأن كل من يتشبث بهذا السلوك الانحرافي واعتماده  على  سلاح فاسد كهذا  يعني لنا بانه انسان ضعيف ولايملك بندقية فذة خارقة  سوى بندقية النبح والعواء على من هم اقوى منه بشتى السبل والوسائل وكذلك فاننا وعندما نتفكر ببيئة هكذا فلول  فاننا بالتالي نتراجع ونضع لهم عذرا  لأنهم فعليا ضعفاء امام كل من يقصدون .
 
ولكنني انصح بالابتعاد عن هكذا سلوك رجعي والاعتماد على الأفضل ، علما بانني خضت الكثير في حياتي ولم اجد في طريقي بيئة وسخة كهذه البيء من ضعف سوى التمسك واعتناق سبل الاعتداء على الآخرين نيلا وكرامة .
 
اتركوا امكنتكم وابحثوا عن الأفضل وغيروا سلوككم لأن كل من راقب الناس مات هما .
 
الصحفي ثيودور هيرتزل صاحب فكرة  اقامة وطن للم شتات اليهود على ارض فلسطين  كان يتيم الأبوين وفقير الحال ولم يجد في عاصمته السويسرية / بال ،   لمجرد ملجأ يأويه سوى التنقيب عن الطعام في الحاويات ليعتاش  فاستخدم حنكته اخيرا من اجل الالتقاء بكبار اليهود واقنعهم بأن يؤسس لهم وطنا على ارض فلسطين فنجح مشروعه في خلال سنتين وهاهم الان يتحكمون بالكرة الارضية اجمع دون حسيب ام رقيب  ، وما المانع من ان تكونوا مثله وتتركوا الفسفسة التي لاتنفعكم  بشيء وكذلك مراقبتكم  للناس  الذي يؤدي لكم الى الموت القريب .
 
اتمنى على تلك الزمرة المريضة  الحاقدة ان تعتنق ولو نقطة واحدة  من ايديولوجيات هيرتزل  التي غيرت مسار التاريخ السياسي والديموغرافي الحديث في الوطن العربي والعالم ككل .
 
وليعلم كل نابح من ان طيرانه الذي يعتمده هو ضد الاخرين  يبقى  دائما هو الخاسر امام غيره بلا شك ، لأن الصواريخ الدفاعية هي من يسقط تلك الطائرات .
 
من جانب  - اخر  - علما بانه ليس لي اي شأن بهذا ، الا  انني  انصح  بعدم  التفكير  بهكذا اساليب وسخة  نجسة  لان كل من سيسلكها  قد يخسر الكثير بعيدا عن  الهيزعيات ، وعلى الطريقة الموسادية ،هذا اذا تكررت  بحق زملائي  ، وكل من يرى بنفسه الرجولة وليس جبانا  فليواجههم  علنا وليس  من وراء حجاب وليقل فلان  مباشره ودمتم .ت



التعليقات (0)

أضف تعليق


الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف