مواضيع اليوم

متى الفرج يموعود؟ .... أشبالنا بالشور تنادي

احمد السيد

2018-08-03 18:14:57

17

متى الفرج يموعود؟ .... أشبالنا بالشور تنادي

بقلم احمد السيد

في داخل كل موالي ومحب للإمام المهدي المنتظر – عجل الله تعالى فرجه الشريف - الم الفراق وحرارة الشوق وقلب ينادي .. ايها الغائب لطفاً بنا فقد أرهقنا الحنين. أما آن الأوان للتشرف باللقاء وكسر صناديق الحزن المكلومة؟ فقد تعالت اصوات الاشبال المباركة : متى ترانا ونراك و قد نشرت لواء النصر ترى. اترانا نحف بك وانت تؤم الملأ، وقد ملأت الارض عدلا، واذقت اعدائك هوانا وعقابا، وابرت العتاة وجحدة الحق، وقطعت دابر المتكبرين، واجتثثت اصول الظالمين، ونحن نقول الحمد لله رب العالمين . ترجمت هذه الكلمات الموجوعة الممزوجة بالتفاؤل الكبير لقرب التشرف بالطلعة البهية من خلال القاء القصائد في مجالس عزاء الشور المقدس فقد شكل الاشبال الاغلبية العظمى في جميع المهرجات التي اقيمت في مختلف محافظات العراق فقد احتوت قصائدهم جوانب اخلاقية وعقائدية وعلمية واجتماعية متكاملة فنتج عنها تربية اسلامية خالصة لهؤلاء الاشبال في حب اهل البيت - عليهم السلام – تركزت بالدرجة الاساس على الاستعداد الشامل لتقبل قضية الامام الموعود –عليه السلام- والانتصار لها انطلاقا من قول سماحة الاستاذ المحقق الصرخي في كتابه الاستعداد لنصرة الامام المعصوم والذي هو من ضمن السلسلة الذهبية في المسيرة المهدوية الحلقة السابعة فقد ذكر سماحته في مقتبس ( ... نأمل ان نكون قريبين من اليوم الموعود والساعة المباركة المقدسة التي سيتشرف بها أهل السماوات والأرض ببزوغ تلك الشمس الهاشمية المنتظرة ((عجل الله فرج صاحبها المقدس بقية آل محمد -صلى الله عليه وآله وسلم- وسهّل مخرجه وحفّه بصلواته وسلامه-، ومع توقع مثل هذا الأمر الاهم الذي ترجع إليه جميع الأمور يتوجب علينا السعي والجد والاجتهاد لنكون على استعداد لتقبل الأنوار الإلهية المقدسة ونتشرف بها فيعجل الأمر، ويسهل وبخلاف ذلك نتوقع حصول البداء والتأجيل.) انتهى كلام الاستاذ. وعليه يقع على عاتق الآباء والأمهات ترسيخ القضية المهدوية لدى الابناء وحثهم على حضور مجالس الشور المباركة والتفاعل مع كل مفصل فيه النصرة والخير فان هؤلاء الاشبال هم امانة واي امانة؟ فلا بد من اخذ الموضوع بجدية وعدم التقاعس والملل فقضية الامام المهدي قضية عالمية كونية مصيرية من التحق بها نجا ومن تخلف عنها هلك, فهانحن نبكيك صباحا ومساءا ونقيم مجالس عزاء الشور حزنا على الم غربتك ووجع فراقك فمتى الفرج ياموعود فهاهو الباطل قد حل بالارجاء .

نسأل الله ان يحفظ اشبالنا ويثبتهم على طريق الشور المبارك ويعجل فرج مولانا صاحب الامر-عليه السلام - ويرزقنا نصرته وخدمته انه سميع مجيب.

لمشاهدة المهرجان العاشر " الشور المَهْدَوي.. تَقْوى - وَسَطِيّة - أخلاق " : في بغداد – الشعب الذي اقيم يوم الخميس المصادف 2\8\2018م الرابط ادناه:

 https://www.youtube.com/watch?v=r6BGsBaWcgY

البث المباشر للمهرجان ( 10 ) " الشور المَهْدَوي.. تَقْوى - وَسَطِيّة - أخلاق " : في بغداد – الشعبوالذي يقيمه مشروع الشباب المسلم…




التعليقات (17)

1 - اشبالنا

عسكر العراقي - 2018-08-05 20:42:45

نسأل الله ان يحفظ اشبالنا ويثبتهم على طريق الشور المبارك ويعجل فرج مولانا صاحب الامر-عليه السلام - ويرزقنا نصرته وخدمته انه سميع مجيب

2 - الشو الاصلاحي

محمد الجناحي - 2018-08-05 20:51:15

الشور مشروع اصلاحي متكامل

3 - #منهج_الشور_اعتدال_ووسطية

ميثم علي - 2018-08-05 21:00:13

مجال الشورالتربوية الصحيحة المبنية على أسس شرعية أخلاقية وعلمية معتدلة لإنتشال الشباب من الضياع وأسمى عمل تربوي ممكن أن نوصله إلى شبابنا هو المنبر الحسيني ومجالس آل البيت الأطهار ما دام الشباب معتقدين بالقضية الحسينية فلابد من أن نهيئ ونعد لهم برامج تربوية وقاعدة علمية تتصف بالاعتدال والوسطية خاصة فيما يخص القصيدة الحسينية وأطوارها المتعارف عليها ومنها الشور والبندرية مع انحياز الشباب الفطري إليها في استحضار مصائب أهل البيت عليهم السلام ليدخلوا في عالم تربية آل البيت الأطهار الأخلاقية المعتدلة الوسطية من أوسع أبوابها

4 - العراق

صالح الربيعي - 2018-08-06 05:35:36

وفقكم الله

5 - العراق

محمد - 2018-08-06 06:31:30

موفقين حيكم الله

6 - الشباب

قاسم - 2018-08-06 13:13:49

ان الشباب روح الامة وعنوانها

7 - الشعائر بوسطية واعتدال

محمد البغدادي - 2018-08-06 14:44:44

خير من مثل الفكر المعتدل ومنهج الوسطية والاعتدال في الطرح العلمي والتعامل الاخلاقي هو المحقق العراقي الصرخي الحسني

8 - العراق

قيصر - 2018-08-06 17:31:01

بوركت جهودكم على هذه المقالات الرائعة نسأل من الله لكم التوفيق

9 - العراق

وسام - 2018-08-06 17:39:31

اللهم عجل لوليك الفرج ,, موفقين يااصحاب العلم والمعرفة

10 - فيس

علي الحلاوي - 2018-08-06 17:44:57

نسال الله لكم التوفيق لاحتضان الشباب من الضياع والالحاد

11 - العراق

ابو كامل - 2018-08-06 18:16:14

اللهم احفظ شبابنا وعجل فرج امامنا المغيب بحق محمد وال محمد

12 - منهج الشور منهج اصلاحي تربوي

سالم منصور العربي الصرخي - 2018-08-06 18:24:00

ماجورين يا انصار الحق ان الشور هو اساس الاصلاح مبدئي تقويمي يتفاعل مع كل طبقات المجتمع وياكي العقل ويجعل الانسان مرتبط بنهج اهل البيت وسنة محمد وكتاب بمراحل متعدده ومتنوعه تجعل العامل بهذا الشور يطور نفسه تطوير مرحلي ويقوم بدعوه العقل والعلم والمعرفه التي تهدف الى تثبيت الحق واهل الحق بدون كلل او ملل وعلى هذا الاساس ترا شباب الشور والبندر هم يتفاعلون مع هذا الشور فهو يجعل اهله اكثر وعي وثقافه فهو منهج تربويه فيهي كل شي نسال الله ان يوف الجميع وان يحفظ الجميع وان يحفظ المحقق الاستاذ السيد الصرخي من كل سوء ويجعله خيمه للعراقيين بحق محمد وال محمد وان يعجل فرج قائم ال محمد الان الان الان الان العجل العجل العجل العجل يارب يارب يارب يارب انهم يرونه بعيدا ونراه قربيا كلمح البصر او هو اغرب من ذلك يالله ياالله ياالله ياالله

13 - الشور

قاسم - 2018-08-07 21:10:29

#منهج_الشور_اعتدال_ووسطية الأهواء والميول تتحكم بآراء التيمية مدلّسة التاريخ !!! https://www.youtube.com/watch?v=nVky7ecS3cs

14 - الشور المهدوي تقوى وسطية اخلاق

عمار البابلي - 2018-08-08 11:38:02

#الوسطية_سلاح_الشور_المهدوي الوعد الإلهي بظهور المهدي يشمل حواريِّي عيسى

15 - متى الفرج يموعود؟ .... أشبالنا بالشور تنادي

احمد علي - 2018-08-08 16:54:56

الشعائر الحسينية لها دورها الصحيح الهادف في شحن الأمة وإيقاظها الدائم. ولاننسى دور الشباب الواعي في تعظيم هذه الشعائر فهم عماد الامة وأملها المشرق فيجب العناية بهم ورعايتهم والاهتمام بهم من خلال تحصينهم بهذه الشعائر من الانحراف والالحاد وخاصة الشور والبندرية المحبب للشباب والقريب الى قلوبهم لبساطته وتاثيره في نفوسهم.

16 - العراق

صالح الربيعي - 2018-08-09 02:16:38

احسنتم النشر استاذ

17 - تربية صالحة

ايمن الانباري - 2018-08-10 19:19:39

هذه تربية صالحة للاشبال بوركت مرجعية السيد الصرخي على هذا الاصلاح المجتمعي

أضف تعليق


الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف