مواضيع اليوم

ليبيا غير !!

تركي الأكلبي

2011-03-21 19:05:12

0

ليبيا غير .. !!

جدة غير .. شعار جدة السياحي الذي غيرت مفهومه أيدي السرقة وخيانة الأمانة إلى معنى آخر ومفهوم أصبح مقترن بمظاهر الفساد الظاهرة للعيان في كثير من أحياء المدينة وبنيتها التحتية .
وردا على سؤال وجهته بعض وسائل الإعلام للمتحدث الرسمي للبنتاجون وكذلك المتحدث الرسمي باسم الخارجية الفرنسية عما يمكن أن تؤل إليه الأمور في ليبيا بعد قرار مجلس الأمن بفرض حظر جوي على ليبيا وحماية المدنيين وبدء العمليات العسكرية فعلا . وهل ستصبح ليبيا " عراقا " جديدا في شمال أفريقا ؟ فقال كل من المتحدثين بالحرف الواحد : " ليبيا غير "!!
وجه المقارنة هنا ليس في العبارة " جدة غير أو ليبيا غير "
أنما يتمثل من جانب في المليارات التي انهالت على جدة لتطوير بنيتها التحتية فانحرفت تلك المليارات عن مسارها الصحيح فأصبحت جدة "غير!" ومن جانب آخر يتمثل في المعنى الحقيقي لـ"ليبيا غير" في ظل عدم وجود جيش حقيقي حسب ما قاله كثير من المعارضين والثوار الليبيين ، فقد همش العقيد معمر القذافي جيش ليبيا وأضعفه إلى أقصى حد حتى تقادم عهده وصدئت مفاصله مثله مثل كثير من الجيوش العربية ، ولكن العقيد يحتفظ ببعض الكتائب الأمنية المسلحة وتتكون من عدد من الدبابات والمدرعات والراجمات وبعض الطائرات والزوارق الحربية ، وتلك الكتائب هي التي تقتل الليبيين في عدد من المدن الليبية شرقا وغربا رغم انطلاقة الثوار القوية في الأسابيع الأولى من الثورة الليبية .
وكذلك في ظل ذلك الحشد العسكري لقوات التحالف المكون من أكثر من مئة طائرة مقاتلة ، وعدد من طائرات التجسس " الأيواكس" ، وسفن حربية ، وحاملات الطائرات ، ومئات الصواريخ المدمرة لأنظمة الدفاعات الجوية وللدبابات والمدرعات على الأرض . وكل تلك القوة العسكرية مزودة بأنظمة تكنولوجية حديثة لتفعيل الحظر الجوي ولتحديد المواقع الأرضية المستهدفة بدقة متناهية .
ورغم ما يتصوره المرء في ظل هذه القوة غيرة المتكافئة لدفاعات العقيد الليبي والتحالف الدولي من سرعة ممكنة لحسم الموقف وتمكين الثوار الليبيين من السيطرة على كل المدن الليبية إلا أن تجنب المتحدثون باسم قوات التحالف الإجابة على سؤال يردد عليهم بشكل يومي ويقول :
ما هو المعيار الذي يمكن أن نقول عنده أن الهدف من التدخل العسكري لقوات التحالف قد تحقق ؟
ولعل عدم الوضوح في الإجابة على هذا التساؤل هو ما يشير إلى أن الحرب في ليبيا قد يطول أمدها وقد تحدث أمور يصعب التكهن بها بالنسبة لنا كمواطنين عرب فتكون " ليبيا غير " لكن فقط فيما يتعلق بتورط أمريكا وبريطانيا في العراق وأفغانستان ، وتكون ليبيا مصدر استنزاف لثروات العرب ، ويطول أمد الصراع المتوازن بين العقيد والثوار الليبيين بعد تدمير قوات التحالف للغطاء الجوي الذي يمكن الكتائب الأمنية من قتل المدنيين وأضعاف بعض آليات الكتائب الأمنية من مدرعات ودبابات وراجمات لتقترب من مستوى ما لدى الثوار من أسلحة خفيفة ، أو تزويد الثوار ببعض الآليات العسكرية ..

تركي سليم الأكلبي
[email protected]




التعليقات (0)

أضف تعليق


الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف

إقرأ المزيــد من الأخبـار..

فيديوهاتي

عذراً... لم يقوم المدون برفع أي فيديو !