مواضيع اليوم

لاءاتنا .. حياتنا !

تركي الأكلبي

2009-07-11 19:40:02

0

لاءاتنا .. حياتنا !

تركي الأكلبي

 

( 1 )

في حياة المرأة ..

المرأة : زوجي في الرياض مشغول بعمله وأريد زيارة أهلي
في الكويت .
الموظف : بدون محرم ! لا .
المرأة : مريضة وأريد علاجا يتضمن عملية جراحية عاجله .
الموظف : بدون توقيع ولي أمر على العملية ! لا .
المرأة : قادمة من قرية بعيدة إلى المدينة لإنهاء غرض هام
وأريد سكنا إلى الغد وليس لي رجل يقوم بهذه المهمة أو يرافقني .
الموظف : بدون محرم ! لا .
المرأة : لدي مبلغ من المال وأريد استثماره في مشروع تجاري .
الموظف : بدون ( وكيل ) ! لا .
المرأة : أرغب في استئجار سيارة والحصول على هاتف باسمي .
الموظف : بدون ( كفيل ) ! لا .
المرأة : تم تعييني معلمة في المدرسة القريبة من هنا والتي تبعد عن منزل

أسرتي 200 كيلو متر وأريد استئجار منزلا هنا للسكن وكل الرجال في أسرتي

مشغولون بأعمالهم .
صاحب المنزل : بدون محرم ! لا .
المرأة : لماذا هذه اللاءات ؟
الموظف : ممنوع يا أختي .
المرأة : من منع .. الله ؟ .. الرسول ؟ ..

" قل من حرم زينة الله التي أخرجت لعباده والطيبات من الرزق " الأعراف 32 -
الموظف : عاداتنا يا ( حرمة ) !!

( 2 )

المواطن : هذا التاجر باع مواد غذائية منتهية الصلاحية ،
والآخر باع أدوية ممنوعة ، والثالث باع مواد تجميل فاسدة ،
والرابع باع قطع غيار سيارات مقلدة ،
والخامس تسمم في مطعمه عشرات من زبائنه .
بما عاقبتم هؤلاء ؟ السجن ؟
الموظف : سجن ! لا .
المواطن : إذا جلد في السوق ؟
الموظف : جلد ! هل ارتكبوا جريمة ! لا .
المواطن : إذا إغلاق المحل التجاري أو المطعم أو المؤسسة
لمدة سنة كاملة مع دفع الحد الأعلى من الغرامة المالية ؟
الموظف : إغلاق ! لا .
المواطن : إذا بالتشهير في جميع وسائل الإعلام ؟
الموظف : تشهير ! لا .
إذا الحد الأعلى من الغرامة المالية مع " تسفير " جميع عمال التاجر

الذين لهم علاقة مباشرة بالجريمة " خروج نهائي "
مع استخدام نظام البصمة الالكترونية لضمان عدم عودتهم مرة أخرى

مع منع التاجر من استقدام عمال جدد بدلا عنهم ؟
الموظف لا .. لا .. ! فقط غرامة مالية والسماح له بمزاولة نشاطه
المعتاد مباشرة فور دفعه الغرامة .
هذا النظام فحسب !
المواطن : إذا علي المواطن أن :
يتسمم أو يموت كل مرة بعد عودة هذا التاجر أو ذاك لمزاولته
نشاطه التجاري القاتل بعد دفعه غرامة مضحكة فهي ليست
سوى جزءا يسيرا من أرباحه من الكميات الفاسدة المباعة !
واستمرار هذه الأنظمة القديمة هو مما يؤكد أن للتغيير الجذري لهذه الأنظمة دورا

هاما في منع الفساد
أو الحد منه !.

 

 

[email protected]




التعليقات (0)

أضف تعليق


الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف

إقرأ المزيــد من الأخبـار..

فيديوهاتي

عذراً... لم يقوم المدون برفع أي فيديو !