مواضيع اليوم

عديمو الغيرة ينهشون حتى اعراضهم (فيديوا وحقائق)

مرام مريم

2017-05-15 10:22:59

0

 عديمو الغيرة ينهشون حتى اعراضهم (فيديوا وحقائق)


لماذا دائما يلجأ الاوغاد عديمو الغيرة إلى التعرض للنساء واغتصابهن بينما يلجأ أهل الغيرة والشرف إلى حماية النساء والذب عنهن , فالغيور غيور في كل شيء وعلى كل شيء والناقص عديم الغيرة ناقص حتى على عرضه وشرفه فهاهم التيمية ونهجهم وسلوكهم احتلوا الكرخ ونهبوها واغتصبوا نساءها في زمن الخليفة المستعصم وهذا ما اشار اليه المرجع الصرخي في محاضرته (41) وقفات مع توحيد التيمية الجسمي الاسطوري حيث قال :
جـ ـ قال{ والفتن فِي استعارٍ بين السّنّة والرّافضة}، ظاهر كلامه أنّ ابن العلقمي لا مدخليّة له في الفتن واستعارها، ولم يُظهر(الذهبيّ) اتّهام ابن العلقمي بها لأن لو فعل فسيناقض كلامه اللاحق الذي أشار فيه إلى أن ابن العلقمي أمَرَ الشيعة بالصبر والكفّ، قال{ وأمَر(ابن العلقمي) أهلَ الكَرْخ بالصبْر والكفّ}، 
د ـ قال{والفتن فِي استعارٍ بين السّنّة والرّافضة حتّى تجالدوا بالسّيوف، وقُتِل جماعة من الرّوافض ونُهِبوا، وشكا أهل باب البصرة إلى الأمير رُكْن الدين الدوَيْدار والأمير أبي بكر ابن الخليفة فتقدّما إلى الجند بنهب الكرخ، فهجموه ونهبوا وقتلوا، وارتكبوا من الشّيعة العظائم}، الإرهابيون التيميّة اعتدوا على شيعة بغداد وقتلوا جماعة من الشيعة ونهبوهم كما يفعل دواعش اليوم بالشيعة وبالسنة، ومع كلّ هذا الإجرام وبكلّ قباحة يذهب الإرهابيّون يشتكون إلى الأمير المملوك وإلى الأمير ابن الخليفة فتأتي الفتوى من ابن الجوزي مفتي الخلافة ومعلّم أولاد الخليفة، فيُبيح لهم الكرخ ومن فيها وما فيها من أرواح وأعراض وأموال وكما فعلوا بالموصل في هذا الزمان!! اكتفي في هذا المقام بهذا الاقتباس وربما يقول البعض بأن أهل الكرخ رافضة ومن حق التيمية انتهاك أعراضهم ؟ وهنا سنصفع التيمية بما يحدث الان في الموصل والمناطق الغربية حيث هذا التقرير الفيديوي يوثق انتهاك التيمية الدواعش للنساء المسلمات والذين لسن رافضيات بل جل سكان الموصل من السنة والمسيح والايزيديين فهل من معتبر يا اولي الابصار وأولوا النهى 
وترقبوا بطش جبار السموات والارض فإن أخذه أليم شديد 
https://www.youtube.com/watch?v=L8A7cdGzOjo 
http://store6.up-00.com/2017-05/149457845022841.jpg
https://www.youtube.com/watch?v=QL7fsB3ETPo




التعليقات (0)

أضف تعليق


الشبكات الإجتماعية

تابعونـا على :

آخر الأخبار من إيلاف